صباح استثنائي كل يوم | لتبدأ أيامك بكل حيوية

ملخص كتاب صباح استثنائي كل يوم من تأليف ديمون زهارياديس

كتاب صباح استثنائي كل يوم ظهر في أحد الفترات مع اللاعب العالمي محمد صلاح.

ولذلك بدأ الكثير في البحث عن الكتاب؛ ليقرأوه ويغتنموا من فوائده الكثيرة.

ولكن إن كنت لا تمتلك الوقت الكافي لقراءته فلا تقلق ستجد خلاصة هذا الكتاب في هذا المقال.

إن كنت تحاول أن تكتسب عادة الاستيقاظ مبكرًا، فهذا الكتاب سيمنحك العديد من الأفكار.

 

معلومات عن المؤلف

صباح استثنائي كل يوم كتاب من تأليف ديمون زهارياديس.

وهو كاتب أمريكي أثر على العديد من الناس في العالم بشكل ايجابي، كما اشتهر بأسلوبه المميز في كتاباته.

والتي من أشهرها مايلي:

  • الأثر المذهل للعادات البسيطة.
  • فن التركيز والإنجاز.
  • الطريقة الأكثر فاعلية لإنجاز المهام.
  • الأثر المذهل للعادات البسيطة.
  • فن قول لأ.

ربما نتحدث عن كل كتاب منهم بشىء من التفصيل لاحقًا، ولكن اليوم سنقوم بتلخيص كتاب صباح استثنائي كل يوم فقط.

 

ذو صلة: ملخص كتاب نادي الخامسة صباحًا.

 

ملخص كتاب صباح استثنائي كل يوم

يدور الكتاب حول أربعة أفكار رئيسية سنتحدث عن كل فكرة منهم بالتفصيل في الفقرات التالية.

وأيضًا يمنحك نماذج لروتينات صباحية مختلفة لبعض الناس الناجحين؛ لكي تستلهم منها روتينك الصباحي.

 

1. 10 أسباب لتصنع روتينك الصباحي

أن تمتلك روتين تبدأ به صباحك كل يوم هو فرصة مثالية؛ لاقتناص العديد من الفوائد كالتالي:

  1. تنظيم يومك ووقتك بشكل مثالي.
  2. زيادة مستوى الانتاجية لديك على مدار اليوم.
  3. في الصباح الباكر يفرز جسمك هرمونات السعادة بكفاءة، ويقل افراز هرمون الكورتيزول؛ لذلك ستصبح أكثر سعادةً وهدوءًا وأقل توترًا في ذلك الوقت.
  4. لاتوجد حولك أي مشتتات؛ لذلك يزداد معدل تركيزك.
  5. تستطيع التفكير بشكل جيد وعميق في الصباح الباكر؛ ولهذا السبب تقل نسبة أخطائك.
  6. ستشعر بمزيد من النشاط والحيوية.
  7. صفاء الذهن؛ لذلك ستتحسن حالتك النفسية مع الوقت.
  8. تحسن صحتك، حيث أنك ستسطيع اعداد فطورك الصحي، ممارسة الرياضة..الخ.
  9. في نهاية كل يوم ستشعر بأنك قمت بالكثير من الأشياء الهادفة.
  10. الصباح الباكر هو أفضل وقت يمكن أن تعمل فيه على تحقيق أحلامك، وأهدافك الخاصة قبل أن تنغمس في العمل.

 

2. كيف تنام جيدًا وتستيقظ بنشاط؟

إذا أردت أن تستيقظ كل يوم بنشاط، يجب عليك أن تهيأ نفسك لتنام بشكل عميق في البداية.

لذلك هذة النصائح من كتاب صباح استثنائي كل يوم ستساعدك لتأخذ قسطًا كافيًا من النوم العميق؛ لتستيقظ في الصباح الباكر بكل نشاط وحيوية.

  1. أن تنام في معاد ثابت كل يوم.
  2. تقليل المشروبات التي تحتوي على كافيين قدر الإمكان، وتمتنع عن شربها قبل نومك ب 6 ساعات على الأقل.
  3. النوم في مكان مظلم تمامًا، لكي يدرك عقلك الباطن أن الظلام مرتبط بالراحة والنوم، فتنام بشكل أسرع مع الوقت.
  4. ابتعد عن جميع الأجهزة الالكترونية مثل: التلفاز، الهاتف، اللاب قبل نومك بساعة على الأقل.
  5. اختر نغمة منبه تحبها.
  6. إذا كنت تستخدم موبايلك كمنبه، ضعه بعيدًا عنك أثناء نومك قدر الإمكان.
  7. تذكر أهدافك والأسباب التي تحفزك؛ لكي تستيقظ في الصباح الباكر بنشاط وحيوية.
  8. اصنع روتينك المسائي الخاص، وأبدأ في تنفيذه قبل معاد نومك؛ لكي تستقط في النوم سريعًا.

حيث يمكن أن يكون روتينك المسائي كالتالي عندما تنهي مهامك اليومية، تقوم بالأنشطة التالية:

  • أن تضبط المنبه على معاد استيقاظك، وليكن الخامسة صباحًا مثلًا، ثم تغلق هاتفك وتضعه في أبعد مكان في غرفتك.
  • ثم تذهب لغسل أسنانك، وتأخذ حمامًا دافئًا.
  • يمكنك أن تصلي وتضرع إلى الله، ممارسة التأمل..الخ.
  • ثم تقرأ خمس صفحات من أي كتاب تحبه، حتى تغرق في النوم العميق.

فقط تذكر أنك تستطيع أن تبتكر روتينك المسائي بكل أريحية، وأن الخطوات السابقة مجرد اقتراح بناء على تجربة شخصية.

يمكنك أن تأخذ به في بداية رحلتك إذا أردت، إلى أن تستطيع ابتكار روتينك الخاص.

ولكن إذا قمت بتنفيذ كل الخطوات السابقة، وبالرغم من ذلك لم تستطع أن تنام جيدًا، فهذا يعني أنك تعاني من الأرق.

قد يستطيع الفيديو التالي أن يساعدك على التخلص من الأرق، اضغط هنا.

 

3. طريقة صنع روتين صباحي؛ لتحصل على صباح استثنائي كل يوم

إليك بعض النصائح التي ذكرها الكاتب؛ لكي تستطيع صنع روتينك الخاص، وهي كالتالي:

  • حدد أهدافك اليومية قبل نومك.
  • جهز قائمة بالعقبات التي قد تمنعك من الاستيقاظ في اليوم التالي، وأبدأ في اقتراح حلول لها.

فمثلًا إذا كان لديك العديد من المهام الصعبة في اليوم التالي، أبدأ في التجهيز لها قبل أن تنام.

وإذا كنت تعاني من الكسل والخمول في بداية اليوم، فأبدأ يومك بممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة أو التمشية وهكذا.

  • حدد مقدار الوقت المناسب لكل مهمة في يومك، وكن واقعيًا في تلك الخطوة.
  • اعرف العادات التي تتماشى مع الاستيقاظ مبكرًا وحافظ عليها، وتلك العادات مثل: ممارسة الرياضة، حفظ ورد يومي، صلاة الفجر، القراءة، ممارسة التأمل والامتنان..الخ.
  • حافظ على تسلسل العادات مثل: الاستيقاظ، الذهاب مباشرة للوضوء والصلاة، ثم تمارس بعض التمارين…الخ.
  • اجعل روتينك بسيط قدر الإمكان؛ لكي تستطيع الالتزام به في البداية.
  • اكتب روتينك الصباحي، وضعه أمامك؛ ليحفزك.
  • وأخيرًا كن مرنًا وأنت تنفذ خطتك اليومية.

 

4. كيف تتعامل مع العقبات التي قد تواجهك؟

إن حدوث العقبات التي تحول بينك وبين أهدافك أمر طبيعي للغاية، لاتخف منها.

فمثلًا:

  • قد تشعر بالندم إذا فاتك يوم لم تمارس فيه روتينك الصباحي.

ولكن إن التزمت بالهدوء وفكرت بعقلانية ستجد أنها ليست مشكلة كبيرة، يمكنك أن تعود لممارسة الروتين في اليوم التالي.

مع تفادي الأسباب التي تسببت في أن يفوتك تنفيذ الروتين في اليوم السابق.

 

  • الاعتماد على قوة الإرادة من أكثر الأخطاء التي نقع فيها؛ لذلك بناء العادات هي الحل.

عندما تضعف عزيمتك على الاستمرار، ستنقذك العادات التي بنيتها في السابق؛ لكي تكمل مسيرتك بنجاح.

ولهذا السبب سنتحدث في مقال لاحق عن كيفية بناء العادات باستفاضة.

قد تواجهك العديد من التحديات الاخرى كل يوم، فلذلك يجب عليك أن تهدأ في البداية، وتفكر في حلول لهذة التحديات.

ذو صلة: العادات السبع للناس الأكثر فاعلية

تلك الأفكار السابقة عبارة عن خلاصة ما ذكر في كتاب صباح استثنائي كل يوم؛ لكي تستفيد من الكتاب دون الحاجة إلى قراءته بشكل كامل خاصة إذا كنت لاتمتلك الوقت الكافي للقيام بذلك.

وأما بالنسبة لأخر جزء في الكتاب فهو عبارة عن نماذج روتينات صباحية لبعض الناجحين من الناس، يمكنك أن تقتبس منها.

ولكن الأفضل من الاقتباس هو ابتكار روتينك الصباحي بنفسك؛ لكي يكون مناسبًا لك تمامًا.

وإذا أردت الاطلاع عليها يمكنك أن تقوم بشراء كتاب صباح استثنائي كل يوم وقراءة هذا الجزأ منه.

أقرأ أيضًا: ملخص كتاب فن اللامبالاة.

كتابة: رنا مصطفى.

قد يعجبك ايضا